عرض مشاركة واحدة
قديم 25-06-2018, 12:51 AM رقم المشاركة : [112]
محمود فرج الشنديدى
عبد من عباد الله
الصورة الرمزية محمود فرج الشنديدى


افتراضي


21 يونيو 2018


رؤيا لأربعة يصعب اجتماعهم و تواطؤهم على الكذب :
* الأول معتقل بطرة منذ يوم فض رابعة و حتى الآن.
* الثاني عضو بحزب النور تائب
* الثالث معلم بكوم حمادة
* الرابع مطارد و مطلوب أمنيا
اجتمعت رؤيتهم على أن فترة الانقلاب 5 سنوات و 40 يوما.

التعليق :::

رؤيا 5 سنين و40 يوم التى اتت لاربعة اشخاص ...........تتوافق عندى مع مبشرات كثيره لا انشرها وخاصة انها تتوافق مع ذكرى رابعه 14 اغسطس القادم ..........المبشرات كلها تجتمع فى الفتره من شهر 6 الى شهر اكتوبر القادم وفى وسطهم ذكرى رابعه وعيد الاضحى ................ولهذا نراقب لعل وعسي تكون هى البدايه ....... مشكلتنا ليس مع بدء الاحداث لانها ستتم ان شاء الله وهذا امر مؤكد 100% لكن مشكلتنا مع توقيت بداية الاحداث لان الله يعطينا متشابهات زمنيه كثيره حتى يخفف عنا ونظل متعلقيين بالامل فى رحمته .......
فهل مثلا النصر بعد 5 سنين و40 يوم ونبدء العد من تاريخ الانقلاب ام من تاريخ مذبحة رابعه ام من تاريخ من يسمى السيسى عندما تولى حكم مصر رسميا ؟؟؟؟؟؟؟

المشكله /// ان هناك ناس لا تفهم الفرق الشاسع الرهيب بين استنتاج الحدث والاجتهاد فى محاولة توقع بداية الحدث فمثلا امر مؤكد ويقينى تم استنتاج ان امريكا هى عاد الثانيه وان الله سيدمرها ......

وهناك فرق بان نتوقع ان يكون الهلاك سنة 2017 فلا يحدث ..........هذين شئين مختلفيين ولكن الله ابتلانا بمن لا يفهم الفرق واذا لم يتم الامر زمنيا كما نتوقع يلغى كل البراهيين والادله والاشارات التى تؤكد وتثبت ان الحدث سيتم ............ ويبدء الهجوم علينا

لهذا اشتريت اعصابى وذهنى ولا انشر محاولاتى الزمنيه للتبع والتوقع الزمنى ان الحدث سيبدء

الان /// سنكسر هذه القاعده التى التزمت بها منذ فتره وريحت اعصابى ...........وبسبب كثرة المبشرات التى لم تنشر واحتفظ بها عندى واخرها 4 رؤى لاشخاص لا تعرف بعضها .............

// سوف اقول من شهر 6 الذى نحن فيه الان الى نهاية شهر اكتوبر 2018 يوجد امل كبيررررررررر ومبشرات هائله عظيمه بحدوث شئ ما هام جدا سواء امريكا او السعوديه او مصر او شئ كبير جدا يخص الامه الاسلاميه

ارجو فهم الكلام كله معا ولا يتم القص او القطع منه ....افهمه بشروطه كما نشرته الان


اضافه بتاريخ 6 اغسطس 2018 :

منقول /// بشريات لمن يحب البشريات
التقيت اليوم أخا فاضلا قادما من السعودية أعرفه من سنوات، حدثني عن شيخ قناوي يعرفه جيدا، وذكر اسمه، وقال إن الشيخ رأى في 2012 قبل تولي الرئيس مرسي أنه نجح وأنه (أي الشيخ) يكلمه (أي الرئيس) ويقول له: إنك ستنجح بإذن الله، وسيجري الله الخير على يديك، فرد عليه الرئيس: نعم ولكن بعد خمس سنوات حبس.
يقول محدثي وكنا نهتم برؤى الرجل لما نعلم من صلاحه، فاستبشرنا لما نجح الرئيس لكن أخذنا نفكر ما هي سنوات الحبس الخمس؟ حتى قلنا تمد الفترة الرئاسية لخمس سنوات ويكون محبوسا فيها رئيسا ولا يستطيع أخذ حريته كرجل عادي، ولم يخطر ببالنا الانقلاب، يقول وما ذكرت السنوات الخمس وأنها حبس حقيقي إلا منذ يسير وقت.



التوقيع:

اللهم أنك ستير تحب الستر فأسترنا بسترك الجميل فى الحياة والممات

محمود فرج الشنديدى غير متواجد حالياً رد مع اقتباس