بُشراكِ أمة مُحمد


 

اخر عشرة مواضيع :        
العودة   موقع : بشراك يا أمة محمد > بُشراكِ أمة مُحمد انت على موعد مع فتوحات من الله > مقالات سريعه : سياسيه وفكريه ودينيه وتاريخيه
التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

مقالات سريعه : سياسيه وفكريه ودينيه وتاريخيه مقالات ذات صله بكل بأمور الواقع الذى نحن فيه

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع
#1
قديم
10-11-2019, 12:42 AM

الصورة الرمزية محمود فرج الشنديدى
محمود فرج الشنديدى
محمود فرج الشنديدى غير متواجد حالياً

عبد من عباد الله

افتراضي العصر الرقمي





العصر الرقمي




- الحمد لله رب العلمين إله الأولين والآخرين وقيوم السموات والأراضين ، سبحانه سبحانه بهرت عظمته قلوب العارفين ، وأظهرت بدائعه لنواظر المتأملين ، نصب الجبال فأرساها ، وأرسل
الرياح فأجراها ، ورفع السماء فأعلاها وبسط الأرض فدحاها ، الملائكة من خشيته مشفقون ، والرسل من هيبته خائفون ،والجبابرة لعظمته خاضعون..محصى ألاشياء وزنا وعدا . طولاً

وعرضا . قربا وبعدا . مكانا وزمانا . أرتفاعا وأنخفاضا . نورا وظلاما. تدبروا معى يا أهل الحب والخير كلام الله بعقلوكم وقلوبكم فما توجد فى الدنيا من صدفة واحده ولا شئ يغرب عن
وجه ربك مهما كان مقداره وزمانه فكل شئ عنده بقدر قال تعالى ( إنا كل شيء خلقناه بقدر ) (وكُلُّ شَىءٍ عِندَهُ بِمِقْدَارٍ) وكل شئ موجود فى كتاب الله ( وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَاناً لِكُلِّ

شَيْءٍ ) (مَا فَرَّطْنَا فِي الْكِتَابِ مِنْ شَيْءٍ) ( وَعِنْدَهُ مَفَاتِحُ الْغَيْبِ لَا يَعْلَمُهَا إِلَّا هُوَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَمَا تَسْقُطُ مِنْ وَرَقَةٍ إِلَّا يَعْلَمُهَا وَلَا حَبَّةٍ فِي ظُلُمَاتِ الْأَرْضِ وَلَا رَطْبٍ وَلَا يَابِسٍ إِلَّا فِي كِتَابٍ مُبِينٍ ) ثم تعهد الله بأنه هو من سوف يتولى بيان القرءان وجلاء اسراره وقتما يشاء ولم يحدد لهذا مكان ولا زمان (إن علينا جمعه وقرآنه، فإذا قرأناه فاتبع قرآنه، ثم إن علينا بيانه،)
- وعن الرسول صلى الله عليه وسلم : حدثنا حسين بن علي عن حمزة الزيات عن أبي المختار الطائي عن ابن أخي الحارث الأعور عن الحارث عن علي قال : ) سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : كتاب الله فيه خبر ما قبلكم ، ونبأ ما بعدكم وحكم ما بينكم ، هو الفصل ليس بالهزل ، هو الذي لا تزيغ به الأهواء ، ولا يشبع منه العلماء ، ولا يخلق عن كثرة رد ، ولا
تنقضي عجائبه ، هو الذي من تركه من جبار قصمه الله ، ومن ابتغى الهدى في غيره أضله لله، هو حبل الله المتين وهو الذكر الحكيم ، وهو الصراط المستقيم ، هو الذي من عمل به أجر ، ومن حكم به عدل ، ومن دعا إليه هدي الى صراط مستقيم . ) وكلام الرسول واضح ومحدد فهل سئلت نفسك يوما أين هو خبر ما قبلنا ونيأ ما بعدنا ؟؟ لا نتكلم عن الشرائع والحدود .

- أن الله يرسل أيات رقميه تناسب هذا العصر المادى فى كل شئ لأن ألارقام لغة عالميه يفهمها كل البشر ............و كل شئ فى الكون يسير فى بناء رقمى محكم مفصل وأن الله يكشف لنا بعض ألامور وأتفقنا أنه يكون هناك رقم معين لحدث ما وأن هذا الرقم يجمع ويوضح العلاقات بين هذه العناصر التى تشترك فى هذا الحدث بصورة ما سواء مباشرة أو غير مباشره حتى وأن بدا للبعض أنه لا توجد علاقات بينهم بسبب بعد المسافات أو الزمان فأن هذا الرقم يفضح ألامور الخفيه ويكشف حتى ما يكون عكس الظاهر فكل شئ فى ملك وتحت سمع وبصر الله وبيد الله

...... وأن الرقم يحوى الأحداث والعناصر بخيرها وشرها معا ويربطهم بصراعاتهم وتشابكهم ويصب الجميع فى النهايه فى مصب واحد....أى أن الرقم لأنه أية من الله يحكم ويفصل الله حوله أية معينه فأن الايه تكون فوق المكان والزمان لك فحدث قديم قبل أن تولد أنت بمئات أوالاف السنين وحدث الان تعاصره فى حياتك القصيره على الارض الرقم يكشف لك ترابط ما رأيت وما لم ترى وما عاصرت وما لم تعاصر .... وحتى لو أمر ما بعيدا عنك الاف الاميال وامر بجوارك فى الاحداث كل هذا يسير فى فلك الكون ويربطه ويفصله الله فى أية محكمه يكشفها وقتما يشاء

لمن يشاء من عباده ...ولهذا قد يكون هناك حدث ما لشخص منذ زمن وقد مات وولى ولكن يكمله شخصا اخر على نفس الدرب ..ولهذا فأننا قد نرى صراع أطراف بين فكرتين ثم مضت الايام بهم وماتوا وأنقضوا ولكن هناك من يخلفهم أجيال وراء أجيال ويكمل الاحداث كلا فى دوره وقد ورث ميراثه الفكرى والعقائدى ممن سبقه لهذا فأن خيط الخير لا ينقطع وخيط الشر لا ينقطع........كل هذه الامور يجمع بينها رقم وتصب فى النهايه فى مصب واحد ........

- والله عز وجل أحصى كل شئ عدا ولفت نظرنا الى أن هذا القرءان هو كتاب مرقوم فكل ايه وكلمه وحرف فى مكانها الهرمى الرقمى لا تستقم ولا تستأخر ..ومن فتوحات الله على عز وجل أنه رزقنى فهم أية كبرى ويسر لى فهمها وهى من أعجب ما يتخيله عقل بشرى فهى أعجاز بمعنى الكلمه وسترون أحداث وأمور تتم أمام عيونكم وأفسرها لكم والاسرار فيها فنحن ألان فى بداية مرحلة أخر الزمان وعلى موعد مع ظهور سيدنا المهدى عليه السلام وهو حفيد رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبن العم لى .. الله فصل وأحكم أية ربانيه رقميه كبرى تليق ببداية أخر الزمان والاحداث الجلل القادمه واما تيسيره لى لفهمها فهو لرزق وشرف عظيم أدعو الله من كل قلبى أن يكتب لى الشهاده فى جندى سيدنا المهدى عليه السلام

- سترون 3 أيات رقميه محكمه مفصله بترابط عجيب أعجازى وتصب جميعها فى مصب واحد بلا تضارب أو تعارض وهم أرقام 13 و18 و43 وكل رقم منهم يرمز ويوضح شئ معين وستعرفون المفاجأه لماذا أختار الله هذه ألارقام تحديدا وأن مجموعها معا = 74 وهو عمر دولة أسرائيل أن شاء الله من سنة 1948 الى سنة 2022 = 74 سنه

- فرقم 13 مثلا يجمع عناصر الخير والشر معا والصراع بينهم وسترون أنه رغم جمعه لهذه العناصر معا فأنه فى الاساس هو رقم لاهل الخير والحق والنوروهم الاساس وهم من سينتصرون أن شاء الله ولا يجب ان تخلط ويحدث عندك لبس عند ظهور رقم 13 مثلا لبعض عناصر الشر لا تقاس الامور هكذا لأن المعنى هو أن رقم 13 يجمع عناصر خير وشر بينهم صراع وأن كان فى الاساس هو لاهل الخير

- وأيضا رقم 18 و له باب وبحث مستقل هو الذى يجمع ايضا بين عناصر الخير والشر فى صراعهم وان كان هو فى الاساس لاهل الشر والدجال وطبعا سيظهر رقم 18 مع عناصر لاهل الخير فلا تخلط الامور عند ظهور الرقم لعناصر من الخير فهذا عادى لانها فى صراع مع اهل الشر ......وأن كان الرقم فى الاساس يرمز للشر كما سترون

- اذا الصراع هو بين 13 و18 وكل رقم منه يحوى عناصر واحداث قديمه وجديده محليه واقليميه وكونيه كلهم يجمع بينهم خيوط على مر الزمان أما الله الذى يرى ويحصى كل شئ فهو الاول والاخر ولكنك انت ايها الانسان بفهمك قاصر وتنظر

- الرقم 43 هو سيوضح لكم نتيجة هذا الصراع بين الخير والشر على مر الزمان واين سينتهى ..سيوضح لكم نتيجة الصراع بين حزب الله وحزب الشيطان والدجال وسيوضح لكم العناصر الفاعله فيه والاشخاص المؤثره بخيرهم وشرهم من مات منهم ومن هو حى ومن هو قريب ومن هو بعيد ومن هو تعرفه ومن لا تعرفه ومن هو ظاهر ومن هو خفى .....فلكل شئ نهايه وقد وعدنا الله ان حزب الله هم الفائزون وهم من سيرثون الارض

- اذا 3 أيات رقميه أعجازيه ربانيه محكمه مفصله فى 3 أرقام ويتم بالترتيب قراءة مواضيعهم وهم رقم 13 ورقم 18 ورقم 43 ............. ولك أن تعلم السر الكبير وسوف تراه بنفسك فى نهاية الاحداث وبعد قراءة الثلاثة مواضيع ما هو السر الذى وضعه الله فى هذه الارقام لمذا هم تحديدا ؟؟

أليك السر الكبير 13+18+43 = 74 سنه ميلاديه وهو عمر دولة بنى اسرائيل الثانيه والتى قضى الله لهم بها حيث قامت سنة 1948 وتنتهى أن شاء الله بعد 74 سنه

فى 2022 ميلاديه وهو ما سوف أثبته لكم فى هذا البحث الطويل الملئ من خلال أعجاز كل رقم ومن خلال فتح الله على ورزقه لى فهى فتوحات من الله عز وجل سوف أعرضها

على الناس والحكم لعقل وضمير كل أنسان




رؤيا أعجازيه كنز من الرحمن لم أرى لها مثيلا

- كانت هناك رؤيا هائله عظيمه مكتوب فيها كلمة ألايام بطريقه من أعجب الطرق التى يمكن تخيلها .........نعم الكلمه كانت مكتوبه فى رؤيا شافها أخ مصرى مغترب فى السعوديه وألاعجب أننى بعد فترة من البحث وعندما تعبت من بعض الضغوط وتشكيك البعض دعوت الله بشده أن يطمئن قلبى فأرانى هذه الرؤيا تحديدا ..... وكانت ألايام مكتوبه بهذا الشكل ( ألاياياياااام ......... بعد 6 ..... يكون النصر ) وأتضح أنها رؤيا كنز رحمة من الله فيها أمور لا تعد ولا تحصى وأنها رؤيا مبشره ومعلمه لى وقد شرحت الرؤيا عدة مرات ومرات

ففيها لطفات وأسرار لا تعد ولا تحصى .....وستجد الرؤيا موجوده فى البحث فى أكثر من موضوع فهى رؤيا أعتبرها من الكنوز الربانيه لنا ولى أنا خاصة فى موضوع البحث بل وفى حياتى كلها ................. المهم ألفت نظرك ألان أن عدد حروف الكلمه 13 حرف .... وزن الكلمه بالجمع الصغير أى بدون أصفار 18 ووزنها بالجمع الكبير 108





- وأن المقصود أن ألايام لله عز وجل وهو المتحكم فيها وبما فيها من أحداث وعناصر ..أى نعم يترك للأنسان الفرصه للأختيار وألاختبار فى الحياه ولكنه يتحكم بمجريات ألامور

- أرجوك أقرء المواضيع الثلاثه للارقم 13 و18 و43 معا لأنهم يشكلون حلقه متكامله وستجد فيهم أمور أعجب مما تتخيل منها أمور علنيه تمت أمام بصرك ومنها الخفى الذى لا تعرفه وستظهر قريبا جدا مع عودة مرسى ومنها أمور قادمه فيما بعد عودة مرسى أن شاء الله .....وكل أمر من هذه ألامور يتم فى يوم من ألايام ..ولهذه كانت هذه الرؤيا .............وكانت الكلمه مكتوبه بهذا الشكل ألاعجازى لا يستطيع عقل بشرى تخيلها .... لأن الاعجاز ليس فى كتابتها فقط ولكن فى التحكم فيما يدور فيها ومن خلالها ...أنه الله عز وجل يرسل أية ربانيه ........... وسترى أن كلمة ألايام لها فى معنى لغوى واضح ومعنى أخر رقمى مستتر يثبتان بعضهم وهى أية من الله فى زمن مادى بحت .



- فهل سألت نفسك من الذى كتب أثناء النوم وفى الرؤيا كلمة ألايام بهذا السحر العجيب ألاياياياااام !! من ؟؟؟ أنه ملك الرؤى الموكل من الله ......... وهذه الرؤيا كما قلت كنز رحمة من الله وأعجاز رقمى وأية ربانيه لم تأخذ حقها فهى مبشره ومعلمه وهذه الرؤيا خير دليل ساطع جازم حاسم صارم على صحة أوزان الحروف وأنها من عند الله وقد وفقنى الله أنا عبده الفقير ألى رحمته فى كشفها وفك طلاسمها ....فمن أرسل لى هذه الرؤيا العجيبه بفضله يسر لى ألاسباب للتعلم وفهم أياته لأعرضها أمام الناس وأدعو لله الواحد القهار من خلالها مثبتا أنه واحد أحد

مدبر للكون ويحصى كل شئ وبيده كل شئ ومثبتا أيمان وعقيدة كل مسلم ومنبها لكل عاصى ولكل جاحد بالله عز وجل أن يفيق مما هو فيه وأقيم الحجة عليهم وعلى كل علمانى وكل مادى فمن خلال تفكيرهم المادى الذى يؤمنون به ها أنا اعرض عليكم أية من الله وعلى أستعداد لمقارعة أى منكم بالحجه والدليل والبرهان والمنطق هاتوا دليلكم وبرهانكم وأنا اتى واعرض امامكم وأمام الجميع أية الله الاعجازيه الرقميه ولننحى العواطف جانبا ونتكلم بطريقتكم فى الحياه التى تفرضونها منهجا على أنفسكم بأنه لا غيب وانكم تؤمنون بالماده فقط والدليل فقط وسوف أعطيكم ألاف الادله التى حدثت أمام عيونكم ولم تفهموها وسوف افسرها لكم بالعقل والحجة والمنطق ......


- وسوف نبدء ببحث عن الرقم 13 ثم يعقبه الرقم 18 ثم الرقم 43 أن شاء الله ...........

ويرجى قراءة المواضيع الثلاثه بالترتيب الموضح ليصل المعنى وتتم ألاستفاده الكامله .









آخر مواضيعي

التوقيع:

اللهم أنك ستير تحب الستر فأسترنا بسترك الجميل فى الحياة والممات

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن 12:33 PM.

هذا الموقع استضافة و تصميم شركة VoServers,  امتلك موقعك معنا الان باقل الاسعار - استضافة

www.VoServers.com